عقار تجريبي للقلب قد يعالج كورونا طويل الأمد في ساعات

عقار تجريبي للقلب قد يعالج كورونا طويل الأمد في ساعات

 أفادت تقارير بأن الأطباء الألمان يحققون في إمكانية استخدام عقار تجريبي للقلب لعلاج “كوفيد طويل الأمد” حيث بدا أنه يعالج رجلا يبلغ من العمر 59 عاما في غضون ساعات، وفقا لصحيفة “التايمز”.

وما يزال واحد على الأقل من كل ثمانية أشخاص مصابين بفيروس كورونا يعاني من أعراض، بما في ذلك ضيق التنفس ومشاكل الذاكرة الشبيهة بالخرف لعدة أشهر. كما لا تزال أسباب وطبيعة مرض “كوفيد طويل الأمد” غير مفهومة، إلا أن بعض العلماء يعتقدون أنها ناتجة عن رد الفعل المناعي للجسم.

وأثار اهتمامَ الباحثين في مستشفى جامعة “إرلانغن” في بافاريا، مريض يعاني من “غلوكوما” في العين وعلامات لمرض “كوفيد طويل الأمد”، بما في ذلك التعب وفقدان التذوق وصعوبة التركيز.

وبهذا الصدد، أعطاه الأطباء جرعة من BC 007، وهو مركب طورته شركة التكنولوجيا الحيوية الألمانية Berlin Cures لعلاج قصور القلب. وهذا يزيل نوعا من الأجسام المضادة الذاتية – كتلة من البروتين ينتجها الجهاز المناعي والتي تدور في الدم ويمكن أن تلحق الضرر بالقلب والأعضاء الأخرى.

وقالت بيتينا هوبرغر، طبيبة العيون: “هذا يعني أن الدفاعات المناعية، التي هي في حد ذاتها جيدة، موجهة ضدك، وتشكل مواد يمكن أن تكون ضارة”.

وكانت تنوي تجربة الدواء على مرضى “غلوكوما”، الذين غالبا ما يكون لديهم مستويات عالية من الأجسام المضادة الذاتية في دمائهم، لكن سرعان ما أدركوا أنه قد يعمل أيضا ضد بعض أشكال “كوفيد طويلة الأمد”.

وتبيّن أن تأثيره على المريض البالغ من العمر 59 عاما، فوري تقريبا. وعاد إحساسه بالتذوق والتركيز واختفت أعراضه الجسدية.

وقال الأطباء: “حتى في غضون ساعات قليلة ظهر تحسن. عندما خرج من المستشفى [بعد ثلاثة أيام] شعر مريضنا بتحسن كبير بالفعل. وأكّد ذلك من خلال مستويات الأجسام المضادة لديه”.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *