هل يُحدد موعد جديد للانتخابات مع تطورات الحالة الوبائية؟

البوصلة – ليث النمرات

عاد الحديث عن تأجيل موعد الانتخابات النيابية المقبلة إلى الواجهة، بقوة مع تطورات الحالة الوبائية وتسجيل مئات الاصابات بشكل يومي بفيروس كورونا.

وقدم كتاب صحفيون مقترحات لتأجيل الانتخابات، مع ازدياد عدد الاصابات المحلية بفيروس كورونا بشكل لافت للغاية، ودخول المملكة مرحلة الانتشار المجتمي، وارتفاع عدد الوفيات كذلك.

وبالرغم من أن معظم القطاعات عادت للعمل وكذلك فتح المطارات، إلا أن العاملين في القطاع الصحي يحذرون باستمرار من تفاقم الحالة الوبائية، وتحذيرات كذلك من انهيار النظام الصحي.

وعقب صدور الإرادة الملكية بحل مجلس النواب، وإعادة تشكيل مجلس الأعيان، أشار مراقبون إلى أن ذلك مؤشر على عدم وجود نية لتعديل موعد الانتخابات الذي جرى تحديده في العاشر من تشرين الثاني المقبل.

وأكد الناطق الإعلامي باسم الهيئة المستقلة للانتخابات جهاد المومني بأن مجلس الهيئة لم يناقش ما يتعلق بموعد إجراء الانتخابات في الوقت الراهن، ولكن الهيئة تضع بحسبانها تغير الوضع الوبائي.

وقال المومني في تصريح لـ”البوصلة” إن الهيئة لديها إمكانية بإعادة النظر بموعد الانتخابات وتحديد موعد آخر بحال كان هناك خطر من إجرائها يوم العاشر من تشرين الثاني، مشددا بأن الهيئة تملك قرار في الموعد.

(البوصلة)

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *