“أموال الأوقاف” توفر 2000 فرصة عمل

البوصلة – قال مدير عام دائرة تنمية أموال الأوقاف محمود بدر الحديد، إن المشاريع الاستثمارية التي ستستكمل هذا العام على قطع الأراضي الوقفية، من المتوقع ان توفر 2000 فرصة عمل.


واشار الحديد لوكالة الأنباء الأردنية (بترا)، الى أن كلفة المشاريع التي سيكتمل إنشاؤها ويبدأ الاستثمار فيها خلال العام الحالي، بلغت 20,250,000 دينار، وذلك لإقامة مشاريع استثمارية على قطع أراضي وقفية، في مختلف محافظات المملكة وبمتوسط إيراد سنوي قدره 770,908 دنانير.


وأكد الحديد، على أن طرق الاستثمار في الدائرة تتفق مع أحكام الشريعة الاسلامية، كالإيجار لمدة محددة لقاء أجرة سنوية تعادل أجر المثل، يتم تجديدها بأجرة المثل في حينه، والإجارة الطويلة “بي او تي” لمدة لا تزيد على 30 سنة، لقاء أجرة سنوية مناسبة للأرض الوقفية، وأجرة مؤجلة تتمثل في الأبنية التي يقيمها المستثمر وتصبح مِلكا للوقف بعد انتهاء مدة الإجارة.


وأشار، إلى أن عقود الاستثمارات التي أبرمتها الدائرة في العام الماضي، بلغت 14 عقدا، مبينا ان متوسط القيمة الإيجارية لها بلغت 974,656 دينارا في السنة، فيما بلغت قيمة الأبنية والمشاريع التي ستقام عليها 23 مليون دينار.


وقال، إن متوسط القيمة الإيجارية للمشاريع التي نفذت في العام الماضي بلغ 247,211 دينارا في السنة، وبلغت قيمة الأبنية التي أقيمت عليها 8,260,000 دينار، وتنوعت بين أبنية تجارية ومجمعات سكنية ومدارس، وفرت المئات من فرص العمل. وحول انجازات الدائرة التي تم تنفيذها وتشغيلها للعام الماضي، اكد الحديد، انه تم انشاء مجمع تجاري في الرصيفة، ومجمع سكني بوادي السير، ومبنى مدرسي في جبل النزهة، ومصنع انتاجي في الاغوار الشمالية، ومخازن تجارية في ناعور، إضافة إلى مجمع سكني بمنطقة الرونق، مشيرا إلى أن الدائرة نفذت عددا من المشاريع الاستثمارية مباشرة وبتمويل ذاتي، وهي وبصدد إقامة عدد آخر في عمان والمفرق ووادي موسى. واوضح انه تم استكمال مشروع “مول البحر” في العقبة بالشراكة مع صندوق الحج، ومشروع مبنى مدرسة في وادي السير، ومشروع شارع قريش في عمان بوسط البلد، ومشروع مخازن وشقق في المفرق، ومبنى مدرسة في ناعور، ومحطة وقود في بيت راس بإربد.
ودعا الحديد، الراغبين في الاستثمار بالأراضي الوقفية، الى مراجعة مركز الدائرة أو مديريات الأوقاف في المملكة، حيث تتوفر أراضي وقفية في أغلب المحافظات، تعد متميزة وبمواقع حيوية وجاذبة استثماريا. من جهة اخرى، بين الحديد، ان إنفاق الأموال المحصلة والمتحققة من عمليات الاستثمار يتم تحويلها إلى صناديق البرامج الوقفية التي تتولاها وزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية، حيث يتم إنفاق ريعها على أوجه الخير ومنها المساجد والرعاية الصحية والتعليم للفقراء ومساعدة المحتاجين، بالإضافة إلى البرنامج العام. وأضاف، أن الدائرة وقعت مذكرات تفاهم مع عدد من الجهات والمؤسسات خلال عام 2019، مثل صندوق استثمار أموال الضمان، وجامعة البترا وجامعة الشرق الاوسط، ونقابة المهندسين الاردنيين، بهدف تقديم مقترحات حول صيغ الاستثمار وتطويره وإعداد التصاميم الهندسية والمخططات المعمارية الأولية لقطع الأراضي الوقفية للدائرة والحصول على الاستشارات الهندسية لمشاريعها.
يذكر، أن دائرة تنمية أموال الأوقاف، هي دائرة متخصصة بتنمية واستثمار الأراضي والعقارات الوقفية، أنشأتها وزارة الأوقاف عام 2003، لضمان إنفاق وارداتها حسب شروط الواقفين وزيادة وارداتها لتحقيق أهداف التنمية الوطنية

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *