مذكرة نيابية تطالب بإنشاء متنفسات ومسابح للأطفال في الأغوار

طالب عدد من النواب الحكومة بإنشاء متنفسات آمنة ومسابح وأندية على امتداد رقعة مناطق الأغوار، بهدف إفادة أبناء هذه المناطق وزوارها.

وقالوا في مذكرة نيابية وقعها 113 نائبا وجهوها إلى رئيس الوزراء عمر الرزاز، اليوم الأربعاء، إن حوادث الغرق في قناة الغور الشرقية (قناة الملك عبدالله)، أصبحت متكررة، مؤكدين ضرورة الوقوف على أسباب ذلك، واتخاذ المزيد من الإجراءات الوقائية حفاظا على أرواح الأردنيين.

وجاءت المذكرة على خلفية حادثة غرق بقناة الغور الشرقية أودت بحياة ثلاثة أطفال في ديرعلا، يوم السبت الماضي.

وأضاف النواب “ان حماية أطفالنا واجب علينا”، وأنهم يشعرون بالحسرة والألم على الحادثة، التي أودت بحياة ثلاثة براعم في عمر الزهور، مؤكدين أن ما يزيد من الألم هو تكرار حوادث الغرق في هذه القناة.

ودعوا إلى الوقوف على الأسباب التي أدت إلى تلك الفاجعة واتخاذ مزيد من إجراءات الوقاية والسلامة، بُغية منع تكرار حصول فاجعة أخرى، مقترحين إنشاء متنفسات آمنة للأطفال والشباب، لأبناء المنطقة والزوار، تشتمل على برك سباحة على امتداد رقعة مناطق الأغوار، بالإضافة لأندية رياضية متخصصة وأماكن مرح وملاعب.

وفيما أكد النواب أن التشاركية تفرض على الجميع أن يكونوا عضدا في تحمل أعباء المرحلة والمساهمة في تقديم الحلول الناجعة حفاظًا على سلامة أبناء الوطن، أعربوا عن تقديرهم وشكرهم للحكومة وأجهزتها المختلفة على ما بذلوه من جهود في مواجهة جائحة فيروس كورونا المستجد.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *