وسط أجواء ربيعية.. التزام في إربد والحظر يفوّت فرصة التنزه (صور)

شهدت محافظة إربد شمال المملكة التزاما ملحوظا بقرار حظر التجول الذي دخل أسبوعه الثاني، لأيام الجمعة، وذلك في ظل إجراءات وقائية لمنع التفشي السريع لفيروس كورونا، خصوصا السلالة البريطانية التي باتت الأكثر انتشارا.

وجالت كاميرا “البوصلة” في عدد من احياء محافظة إربد، حيث رصد خلو الشوارع تماما من المارة والمركبات، مما يظهر التزاما بقرار حظر التجول.

ولم يلق القرار الأخير، استحسانا وقبولا شعبيا، فيما عارضه أصحاب المنشآت التجارية، الذين أكدوا تضررت منشآتهم بشكل كبير جدا نتيجة فرض حظر تجول يوم الجمعة.

وتظهر الصور الأجواء الربيعية في المحافظة التي تتحول في مثل هذا الوقت من كل عام مقصدا لأهالي المحافظات القريبة للتنزه، خصوصا في أيام الجمعة ونهاية الأسبوع.

وحرم الأردنيين للعام الثاني على التوالي مع الاستمتاع بالأجواء الربيعية، وذلك بفعل القرارات الحكومية في إطار مواجهة فيروس كورونا.

ويأمل الأردنيون بأن تراجع الحكومة قرارها بالنسبة للحظر الشامل يوم الجمعة لما لذلك من آثار نفسية واجتماعية واقتصادية كذلك، فضلا عن عدم الجدوى صحيا – بحسب مختصين – من فرض الحظر ليوم واحد.

يذكر أن محافظة إربد، شهدت قبل عدة أسابيع حركة سياحية نشطة ولافتة، حيث سادت حينها أجواء ربيعية دفع المواطنين الخروج للتنزه، الامر الذي دفع الحكومة للتحذير مجددا من خطر التجمعات.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *