ألمانيا تفكك قنبلة بوزن نصف طن زمن الحرب العالمية

تمكن خبراء مفرقعات ألمان من تفكيك وتحييد قنبلة يبلغ وزنها نصف طن بنجاح في فرانكفورت العاصمة المالية للبلاد.

القنبلة من زمن الحرب العالمية الثانية وتم اكتشافها خلال أعمال بناء مؤخرا.

أجلت سلطات المدينة نحو 1300 من سكان منطقة غالوس وغيرت مسارات القطارات التي تمر في المنطقة، أثناء عمل خبراء ولاية هيسة على تفكيك القنبلة.

وقالت وكالة الانباء الألمانية إن القنبلة عثر عليها أثناء أعمال بناء الخميس الماضي، وقدر الخبراء أن الأمر قد يستغرق ست ساعات لتفكيكها، لكنهم تمكنوا من الانتهاء من عملهم في أقل من ساعتين.

وبحلول المساء، أعلنت شركة السكك الحديدية الألمانية “دويتشه بان” عن إعادة تشغيل القطارات مرة أخرى، وتمكن السكان من العودة إلى منازلهم.

وفتحت السلطات مركز المؤتمرات في فرانكفورت لاستضافة نحو 700 شخص لم يتمكنوا من إيجاد أماكن إقامة لدى أسرهم أو أصدقائهم، لحين الانتهاء من تفكيك القنبلة.

ويظل اكتشاف مثل تلك المتفجرات أمرا شائعا في المانيا رغم مرور 75 عاما على انتهاء الحرب العالمية الثانية، في شهادة واضحة على ضراوة الصراع آنذاك.

فقد تم تفكيك 7 قنابل هذه السنة بعد العثور عليها في أول موقع أوروبي لشركة تيسلا للسيارات الكهربائية، يتوقع افتتاحه في 2021 قرب برلين.

كما تم تفكيك قنابل هذه السنة في كولونيا ودورتموند (غرب).

وفي 2017 عثر في فرانكفورت على قنبلة تزن 1,4 طنا، ما أثار أكبر عملية إجلاء في أوروبا منذ 1945، شملت 65 ألف شخص.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *