إنقاذ 120 حوتا طيارا بعد “أسوأ جنوح” في سريلانكا

في أكبر حادث جنوح من نوعه شهدته سريلانكا، أنقذ عناصر من البحرية ومتطوعون 120 حوتا طيارا عند الساحل الغربي، فيما نفق اثنان منها.

وقال الناطق باسم البحرية، إنديكا دي سيلفا، إن بحّارة وعناصر خفر السواحل ومتطوعون نجحوا فجر الثلاثاء، في أن يعيدوا إلى البحر 120 على الأقل من هذه الحيتان، بعد عملية إنقاذ مضنية.

وكانت الحيتان قد جنحت بعد ظهر الاثنين عند أحد شواطئ منطقة بانادورا، الواقعة على بعد 25 كيلومترا إلى الجنوب من كولومبو، عاصمة هذه الجزيرة في المحيط الهادئ، وفق ما ذكرت وكالة فرانس برس.

وقال دي سيلفا: “لقد استخدمنا زورق الدورية لإعادة الحيتان واحدا واحدا إلى المياه العميقة”، لافتا إلى أن اثنين من الحيتان نفقا “متأثرين بالجروح التي أصيبا بها لدى جنوحهما”.

وكانت السلطات السريلانكية تخشى أن يؤدي هذا الجنوح إلى نفوق عدد كبير من الحيتان، على غرار ما حصل في تاسمانيا بأستراليا خلال سبتمبر الفائت.

وكانت فرق الإغاثة في تاسمانيا قد تمكنت بعد جهود استمرت أياما، من إنقاذ 110 فحسب من 470 حوتا طيارا علقت عند جروف رملية في خليج ماكواري هاربر، الذي يغلقه ممر ضيق على السواحل الغربية لتاسمانيا.

وأكد هيئة حماية البيئة البحرية في سريلانكا أن جنوح الحيتان هذا هو الأكبر الذي يسجل في البلاد.

وقال المسؤول في الهيئة، دارشاني لاهاندابورا، إنه “من غير المألوف أن يصل هذا العدد (من الحيتان) إلى السواحل” السريلانكية، مشيرا إلى أن أسباب ما حصل غير معروفة.

وأضاف: “نعتقد أنها الأسباب نفسها التي أدت إلى الجنوح الجماعي في تاسمانيا”.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *